اضطرابات نفسية وراء جراحات التجميل للتشبه بالمشاهير
النشرة البريدية من جريدة الطبيب
سجل بريدك هنا ليصلك جديد الأخبار من جريدة الطبيب
اضطرابات نفسية وراء جراحات التجميل للتشبه بالمشاهير
2010-07-28 04:44:32

مع تزايد الطلب على جراحات التجميل، يقول الأطباء إن الزبائن بدأوا يرسمون أشكالهم بأنفسهم، إذ تطلب النساء مثلا أنف الممثلة نيكول كيدمان وشفاه النجمة أنجلينا جولي.  
وعادة ما يوافق الأطباء على بعض الطلبات، لكنهم يعبرون عن قلق شديد على صحة المرضى، عندما يطلبون أن تكون أشكالهم مطابقة تماما للمشاهير، وهو أمر يؤشر إلى اختلالات واضحة في الحالة النفسية والعقلية للبعض. وفي نهاية الأسبوع الماضي، ناشدت النجمة كيم كردشيان، واحدة من معجباتها على موقع "تويتر،" أن لا تمضي قدما في الخضوع لجراحة التجميل في محاولة لتبدو نسخة عنها، وقالت لها "لا تحاولي أن تكوني شخصا آخر." وفي العام الماضي، استخدمت النجمة ديمي مور موقع "تويتر،" في محاولة لوقف امرأة خططت لإجراء عمليات تجميلية لتصبح شبيهة جدا بنجمة هوليوود. وتقول الطبيبة النفسية إيفا ريتفو، والمدرسة في جامعة ميامي ميلر ولاية فلوريدا، إن "السعي لتبدو وكأنك شخص آخر، لا يمكن أن يكون طبيعيا.. كل شخص ينبغي أن يكون على طبيعته وليس نسخة أخرى من شخص آخر.. كل شخص له مواهب فريدة وقدرات ومظهر متميز." وأضافت ريتفو "إن كنت تحاول تقليد المشاهير في مظهرهم فهذا مؤشر واضح على أنك تعاني من تدن في احترام الذات، أو ربما أكثر تعقيدا من ذلك، مثل مشاكل الصحة العقلية كمرض خط الحدود، أو اضطراب الشخصية أو الذهان." ولفتت إلى أن السعي وراء الجمال هو أمر صحي، طالما أنه لا يتحول إلى هاجس غير صحي ويتسبب في فقدان الشهية أو الشره المرضي أو الاضطراب العام." سي ان ان
أضف تعليق
: الإســـــــــــــــــــم
: عنــــوان التعليق
: البريد الالكترونى
: التعليــــــــــــــــق
الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الطبيب الألكترونية 2012
تصميم وبرمجة مؤسسة الطبيب للصحافة والنشر