النشرة البريدية من جريدة الطبيب
سجل بريدك هنا ليصلك جديد الأخبار من جريدة الطبيب
أ.د محمد إبراهيم شرقاوى يكتب/ العلم الحديث وبتر القدم السكري
الجمعة 27 شعبان 1437 هـ - 3 يونيو 2016 م

إن السبب الرئيسي لمشاكل القدم، هو اعتلال أعصاب قدم مريض السكري مما يؤدي إلى فقدان الإحساس فيهما وعدم الشعور بألم عند تعرضهما لأي خدش أو جرح فتحدث التقرحات. ويزيد من المشكلة أن قدما مريض السكري تتعرضان لضعف التغذية بالدم نتيجة ضيق أو انسداد الشرايين المغذية للقدمين كما إن ضعف المناعة لدى مريض السكري يشكل سبباً آخر يؤدي إلى حدوث الالتهابات المتكررة والتقرحات المزمنة التي يصعب التئامها كما تؤدى الطرق المتبعة في علاج التقرحات إلى استحالة التئامها نتيجة عدم دراية المعالجين بخطورة ما يفعلونه وهو ما سنعرفه من خلال هذا الحوار ،فينتهي الأمر بمريض السكري بقبول قرار بتر ساقه وهو من الكارهين، والحقيقة أن أكثر من 90% ممن بتروا ساقهم كان يمكنهم تجنب البتر والتئام قرح أقدامهم . في بلادنا أي طبيب (باطني – عظام - جلديه – جراح - الخ) يعالج القدم السكري في أمريكا لا يعالج القدم السكري إلا طاقم طبى متخصص فى علاج أمراض القدم وهو تخصص غير موجود في البلاد العربية .. وغالبا ما يقوم الجراح بهذه المهمة على اعتبار ما سيكون من بتر للقدم في حالات كثيرة. ومن الأخطاء القاتلة أن يهتم الجراح بتطهير قرحة القدم وذلك بوضع غيار على القرحة مرة يوميا وهدا الغيار يتكون من مطهر للجرح وهذا هو الخطأ الفادح الذي يقع فيه الأطباء دون أن يدروا وهذا هو السر في أن القدم السكري يستعصى على العلاج . فبهذه الطريقة لا ولن تلتئم قرحة القدم السكري ومن يتبع هذا الأسلوب فإنه يضر بقدم المريض أيما ضرر حيث ستنتشر القرحة أكثر فأكثر وسيموت عدد كبير من الخلايا مما سيؤدى إلى تفاقم القرحة واستحالة التئامها وتعفنها مما يهدد بحدوث تسمم للمريض. ومن ثم يكون القرار الشؤم هو بتر القدم أو القدم وجزء من الساق لإنقاذ حياة المريض من التسمم ،هذا هو السيناريو الكئيب والكابوس المخيف الذي يتعرض له مريض القدم السكري والمؤكد أنه من الممكن جدا تجنب هذا السيناريو وشفاء القرحة والتئامها ،وهذا ما أحاول توضيحه للأطباء المعالجين للقدم السكري خصوصا. أ.د محمد إبراهيم شرقاوى رئيس قسم الأوعية الدموية بقصر العيني
أضف تعليق
: الإســـــــــــــــــــم
: عنــــوان التعليق
: البريد الالكترونى
: التعليــــــــــــــــق
الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الطبيب الألكترونية 2012
تصميم وبرمجة مؤسسة الطبيب للصحافة والنشر